fbpx

من أجل تدريس مبدع

لا يَستقيم الإبداع في الممارسةِ الصَّفِّية إلاَّ من خلال التَّخطيط المُحْكَم للحِصَّة الدراسية، ولا إبداعَ في الممارسة الصَّفِّية –أيضا- بدون تركِ هامشٍ للتلقائية داخل الحِصَّة الدراسية.

فالمُبالغة في التنظيم والتَّدقيق المُغْرِقَيْن في التفاصيل والجُزئيات يقتُلان روح المبادرة الطارئة لدىٰ المُعلِّم والمتعلِّم، كما يؤدِّيان إلىٰ إفراغِ الدرس من الابتهاج والشعور بالأريحية والانسيابية بين المُعَلِّم والمتعلِّمين.

شارك المقال

تعليقات الفيسبوك